منتدى الطالب النجح


    تحية جزائرية لاخواننا السودانيين

    شاطر


    تاريخ التسجيل : 01/01/1970

    تحية جزائرية لاخواننا السودانيين

    مُساهمة   في الثلاثاء مارس 23, 2010 9:20 am

    بسم الله والحمد لله وصلى الله على المصطفى وكفى , وبعد :
    بداية بودي أن أزف كل التحايا العطرة والتمنيات الخالصة لشعب السودان الشقيق على حسن الاستقبال والضيافة .
    ان احتضانكم لنا وترحابكم الكبير الذي أبديتموه على كل المستويات - السياسية , الأمنية والشعبية - لم يكن بسابق تكلف بل جاء نتيجة أخلاق وسلوك اجتماعي حضاري لطالما أبهرتم به العالم أجمع .
    انكم اليوم أثبتم للعالم أنكم بحق قادرون على تحمل المسؤولية , كل المسؤولية , لاقامة فعاليات عالمية ودولية على مستوى عالمي كبير .
    وانكم بهذا الكرم والجود كشفتم للعالم أجمع عن وجه المواطن السوداني الحقيقي , بطيبة القلب وحسن المعاملة والكرم والجود ..
    ان سوداننا الحبيب الذي سمعنا عن جماله وكرم أهله من قبل هو اليوم يجذب قلوبنا , كل القلوب , من أجل زيارة هذا البلد المفخرة لكل العرب والمسلمين ..
    وتأكدوا أنكم تركتم آثارا جد غريبة وجميلة لدى لاعبينا الجزائريين - خاصة منهم الذين يسكنون بأوروبا - حيث انبهروا بالاخلاق والمعاملة المثالية التي أكدوا من خلال التصريحات العفوية والمتتالية " انهم حقيقة في ضيافة شعب يستحق أن يحمل راية الاسلام والعروبة لأن الاسلام أخلاق ومعاملة " .
    وفي ظل هذه التصريحات المتوالية .. أخذ شعب الجزائر يسجل في ذاكرته كلمات كلها عن سوداننا الحبيب " كرم - أخلاق - أخوة حقيقية - اسلام وعروبة متجذران ولا يقبلان الزوال بزوال الرجال وتقلب الظروف " , هذه الاخبار والانباء الآتية من بلدنا الثاني وبالضبط من أم درمان الحبيبة جعلت شعب الجزائر يفكر بل ويقرر القيام بزيارة استكشافية لاخواننا السودانيين الذين أحبونا رغم بعد المسافة بيننا وتكفلوا بنا ضيوفا بينهم رغم اختلاف اللهجة لأنهم وبكل بساطة " أحبوا عروبتنا واسلامنا اللذين هما عروبتهما واسلامهما المشكلان لهوية السودان الحبيب ".
    وبهذا الحب والود .. ارتفعت رايات سوداننا اليوم بالجزائر جنبا الى جنب للراية الوطنية الجزائرية ايمانا منا " أن السودانيون لهم الحق في الفوز بل هو ملك لهم .. "
    لقد رفعتم رأسنا شامخا .. ونحن بحبنا الدائم والفياض ندعوا الله لكم ولكل سلطاتكم السياسية والامنية والمدنية أن يوفقكم ويديم افراحكم وموصول النجاح والتوفيق للسودان الحبيب , كل السودان ..
    وفقكم الله لما فيه خيركم وخير أمتنا الاسلامية العزيزة .. مزيدا من الرقي والنجاحات باذن الله ..
    وصلى الله على سيدنا محمد الفاتح لما أغلق والخاتم لما سبق ناصر الحق بالحق والهادي إلى صراطك المستقيم وعلى آله حق قدره ومقداره العظيم .. والحمد لله رب العالمين .
    والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 3:05 am